هل بإمكانك تحديث أو زيادة الذاكرة الخاصة بآيفون !

10:54 م

أي هاتف في الحالة الطبيعية سواء كان آيفون أو غيره من الهواتف ، من الطبيعي جدا أن يكون ممتليء بكافة أنواع الملفات والبيانات ، سواء كانت صور ومقاطع فيديو وملفات موسيقية بالإضافة للقوائم الخاصة والتقويم كل هذا مع تطبيقات وما تستهلكه التطبيقات من مساحات تخزينية كبيرة ، لا ننسى أيضا الكتب الصوتية أو الكتب النصية التي قد تكون وسط كل هذه الأكوام من البيانات ، وبالرغم من أن آيفون قد تعطي سعة مساحة تكفي حتى 128 جيجا بايت ولكن في النهاية ليس من الصعب إطلاقا أو المستحيل تعدي وتخطي مثل هذا السقف بمزيد من المساحات التخزينية والملفات .
advertisements
هنالك بعض الهواتف التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد الشهير مدت فيها السعة التخزينية لأكبر من هذا السقف أو الحد ، ولكن في مقالنا هذا ماذا عن آيفون ؟!

لا يوجد إمكانية للتوسع الداخلي أو المدمج :

كانت ستصبح أكثر خاصية فعالة وممتازة لو كان متاح لمستخدمي آيفون إضافة شريحة إضافية داخل الهاتف ، خاصة بالذاكرة أو "SD card" لإضافة سعة تخزينية أكبر لهواتف آيفون ولزيادة القدرة على الإحتفاظ ببيانات وملفات بشكل أكبر ، ولك للآسف الشديد لا يوجد مدخلات أو "Slots" خاصة للذاكرة التخزينية السهلة التركيب الخارجية "SD card" .

الطريقة الأخرى لعمل مثل هذه العملية وإضافة ذاكرة خارجية هو عن طريق شركة خارجية تقوم بعمل مثل هذا الموضوع وفي الحقيقة أنا ليس عندي أي معلومات تفيد بوجود مثل هذه النوعيات من الشركات .

2 من الإكسسوارات البديلة 

- "Mophie" والتي قامت بإنشاء خط إنتاج خاص بالبطاريات المحمولة الإضافية "expanded-life battery packs"والتي قامت الآن بعمل ما هو جديد بالإضافة لوجود بطارية محمولة إضافية للدعم ، يوجد بها مساحة تخزينية من 16 جيجا بايت -32 جيجا بايت - 64 جيجا بايت وتوجد في السوق بأسعار مختلفة ، إضافة مثل هذا النوع من الإكسسوارات لآيفون يعتبر حل بديل ولكنه ليس رائع بالمقارنة مع حل وجود ذاكرة داخلية إضافية أخف وزنا وأسهل حملا .

- شركة "Sanho" تقم حلها الخاص بموضوع الذاكرة الخارجية للأجهزة التي تعمل بنظام التشغيل "IOS" بشكل وطريقة معينة تسمى "Hyper iSticks" ، والذي يعتبر جهاز صغير يتم توصيله بالمخرج أو الكابل الضوئي "Lighting Port " للأجهزة التي تبدأ من إصدار آيفون 5 والأحدث ( أو عن طريق مدخل USB للأجهزة الأخرى مثل الكمبيوتر وما شابه من الأجهزة المحمولة والتي تعطي مساحات من أول 8 جيجا بايت - 16 -32 -64 -128 ) ، للأمانة هذا الجهاز المرفق ليس أكثر الأجهزة إستخداما أو أناقة للإستعمال لكنه يوفر مساحة تخزينية جيدة جدا .

إستخدام الهارد ديسك اللاسلكي الخارجي "External Wifi-Hard "

هنالك أيضا طريقة جديدة في الإعتماد على أجهزة هارد ديسك خارجي مرتبطة وموصلة بالواي فاي لإستخدام المساحات التخزينية  الموجودة بها لمصلحة آيفون ، كل ما عليك هو الحصول على هارد ديسك من هذه النوعية ولكن يحتوي على ميزة وجود تكنولوجي الربط على واي فاي ، ويكون لديه تطبيق يتوافق مع آيفون ، لو تحصلت على هذه الإمكانية يمكنك إضافة مئات بل آلاف الجيجا بايت عبر آيفون وقبل الخوض في هذه الحلول عليك أن تضع في الإعتبار شيئين :
  • سهولة الحمل / بالتأكيد وجود هارد ديسك خارجي لن يكون سهل الحمل والتنقل مثل الإنفراد بهاتف آيفون فقط ، وهذا يعني أنه لكي تكون على قدر من التحكم الدائم في هذه المساحات التخزينية يجب عليك حمل الهارد ديسك في كل مكان تذهب إليه .
  • التكامل مع تطبيقات آيفون :بما أن هذا الهارد ديسك خارجي تماما بالتالي كل البيانات يتم تخزينها بشكل منفصل تماما عن البيانات الموجودة على هاتفك وبالتالي على سبيل المثال الصور الموجودة على الهارد ديسك سيتم عرضها من خلال تطبيق الهارد ديسك لا من خلال تطبيق الصور لآيفون .
بالإضافة لكل هذه الخصائص يمكنك بالتأكيد إستخدام الهارد ديسك الخارجي مع الجهاز الشخصي والماك وسنعرض عليك في الروابط الآتية بعض النماذج :
الخلط بين الرام " الذاكرة المؤقتة " وبين زيادة السعة التخزينية :

advertisements
فنيا وعمليا الذاكرة قد تعني في ذهن الكثير شيئين الأول وهو الرام "Ram" وهي الذاكرة المؤقتة والتي لا يمكن بأي حال من الاحوال زيادتها إطلاقا عبر أي وسيلة ، والتي تستخدم في تسريع تشغيل التطبيقات ،  والثاني هو الذاكرة التخزينية والتي نخزن عليها الصور والملفات وهي في قلب المقال والحديث عنها ، تذكر عمليا أنه لا يمكن تزويد الهاتف بالرام لأنها ستعرضك لفتح الجهاز وخسارة الضمان ، وقد تعرضك لإتلاف الهاتف نفسه ، لذلك لا تعبث بالهاتف من الداخل .

شارك الموضوع

مواضيع ذات صلة